موجز للأخبار من ٢٩ تشرين الأول وحتى ٤ تشرين الثاني، ٢٠١٨

في هذا التقرير الإخباري، نقوم أسبوعيا بجمع الأخبار المحلية من سوريا، والتي تنشر بشكل رئيسي في وسائل الإعلام العربية والكردية. نود أن نجعل هذه الأخبارفي متناول جمهور أكبر، والتي تعكس الواقع على الأرض من وجهة نظرنا. المصادر هي قنوات إخبارية نعتبرها جديرة بالثقة، لكننا لا نستطيع ضمان الموثوقية المطلقة. الأخبار تركز على المناطق التي تعيش فيها بشكل رئيسي الأقليات العرقية والدينية واللغوية في سوريا، مثل عفرين والقامشلي والسويداء.

اشتباكات على الحدود التركية السورية

في ٣١ تشرين الأول، ٢٠١٨، اندلعت اشتباكات بين الجيس التركي وقوات سوريا الديمقراطية على الحدود السورية التركية. قصف الجيش التركي مواقع لقوات سوريا الديمقراطية التي يقودها حزب الإتحاد الديمقراطي في قريتين غرب مدينة عين العرب “كوباني”، تلاه اندلاع اشتباكات بين الطرفين. وفي نفس اليوم، قوات سوريا الديمقراطية أعلنت عن إيقاف العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش مؤقتا، بسبب الهجمات التركية على مواقع قوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا (روداو، سمارت نيوز). في ١ تشرين الثاني، ٢٠١٨، ، بدأ الجيشان التركي والأمريكي بتسيير دوريات مشتركة في محيط مدينة منبج في مناطق سيطرة حزب الإتحاد الديمقراطي، قوات سوريا الديمقراطية  رفضت دخول الدورية الأمريكية التركية المشتركة إلى مناطق سيطرته، وطالب بتسييرها في مناطق الجيش السوري الحر (سمارت نيوز). وفي نفس اليوم أيضا، الجيش التركي استلم موقعين من مسلحي حزب الإتحاد الديمقراطي في مدينة منبج (أرك نيوز). في ٢ تشرين الثاني، ٢٠١٨، قوات التحالف الدولي بدأ بتسيير دوريات مشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية على الحدود السورية التركية الممتدة من ناحية شيوخ شمال شرق مدينة حلب، وحتى مدينة تل أبيض بمحافظة الرقة، مصادر سمارت نيوز أفادت أن الهدف من هذه الخطوة إعادة الأمور إلى طبيعتها على الحدود بين قوات سوريا الديمقراطية وتركيا بعد الأحداث التي جرت خلال الأيام الماضية (سمارت نيوز). وفي ٤ تشرين الثاني، ٢٠١٨، قوات التحالف الدولي وسعت نطاق تسيير الدوريات المشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية على طول الحدود مع تركيا لتشمل الرقة والحسكة. و قال الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية كينو غابرييل، إن الدوريات ستتجول بين مدينتي عين العرب كوباني بحلب وتل أبيض بالرقة، وبين مدينتي القامشلي والمالكية، ومدينتي الدرباسية ورأس العين في الحسكة (سمارت نيوز).

في ١ تشرين الثاني احتجزت قوات سوريا الديموقراطية، أربعة شبان في مزرعة الرشيد غرب مدينة الرقة، بتهمة التهرب من الخدمة في صفوفها (سمارت نيوز).

وفي ٤ تشرين الثاني، ٢٠١٨، أقدم أهال من مدينة الرقة على طرد قياديين من الإدارة الذاتية التي يقودها حزب الإتحاد الديمقراطي، خلال محاولتهم حضور تشييع الشيخ بشير الهويدي، وهو أحد وجهاء عشائر الرقة،و كان قد قتل برصاص مجهولين في المدينة. يذكر أن تنظيم داعش كان قد أعلن مسؤوليته عن قتل الهويدي (سمارت نيوز).

انتهاكات حقوق الإنسان في عفرين

في ٣٠ تشرين الأول، ٢٠١٨، أصدرت روداو تقريرا عن انتهاكات حقوق الإنسان أفادت فيه أن مسلحي فصيل الجبهة الشامية اختطفوا امرأة بتاريخ ١٣ تشرين الأول، ولم يعرف مصيرها حتى الآن. وأن مسلحي فصيل السلطان مراد، اختطفوا ٤ مواطنين من قرية ألكي التابعة لناحية شرا، بتاريخ ٢٥ تشرين الأول، واقتادوهم إلى جهة مجهولة. و مسلحو فصيل أحرار الشرقية، طلبوا فدية ضخمة للإفراج عن شخص كانوا قد اختطفوه منذ حوالي الشهرين. أضاف التقرير بأن عدة فصائل مسلحة اشتبكت بالأسلحة بسبب خلاف على توزيع محاصيل الزيتون المسروقة (روداو).

 في ٣١ تشرين الأول، أفادت تقارير بأن قائد فصيل “السلطان سليمان شاه” في ناحية شيا المدعو أبو عمشة، فرض أتاوات على المزارعين بلغت خمس وثلاثين بالمئة من محصول الزيتون. كما أن مسلحي الفصيل سرقوا محتويات منزل زوجين كبيرين في السن ثم أضرموا النار في المنزل (روداو). وفي نفس اليوم، مسلحو لواء السلطان مراد، اختطفوا مدنيا من ناحية شيى في عفرين وقاموا بتعذيبه، ثم طالبوا بفدية بلغت عشرة آلاف دولار أمريكي للإفراج عنه (أرك نيوز). في ١ تشرين الثاني، ٢٠١٨، مسلحوا فصيل أحرار الشرقية، اختطفوا شخصين من مزارع الزيتون التي يملكانها، واقتادوهم إلى جهة مجهولة (روداو). في ٣ تشرين الثاني، ٢٠١٨، استولى مسلحو لواء سمرقند على معصرة زيتون في قرية روتان تعود ملكبتها لأحد أهالي القرية ، وحولوا القرية إلى منطقة عسكرية ومنعوا أهل القرة من العودة إليها. كما أجبر المسلحون أهالي القرى المحيطةعلى جلب محاصيلهم من الزيتون إلى المعصرة (روداو).

مدنيون محتجزون السويداء

تقارير إعلامية أفادت عن تعرض تسعة عشرة مدنيا للإختطاف والإخفاء القسري في السويداء خلال شهر تشرين الأول، المدنيون المختطفون تراوحت أعمارهم بين أحد عشر عاما و سبعين عاماً بينهم طفلان. يذكر أن رجلا مختطفاً تعرض للقتل وكان يبلغ سبعين عاما. في بعض الحالات تم إطلاق سراح المدنيين مقابل فدية مالية، ولايزال مصير العديد منهم مجهولا (السويداء ٢٤).