حول مشروع تشارك السلطة لسوريا موحدة

إنِّ مشروع تشارك السلطة لسوريا موحدة: بناء القدرات، الحوار والعلاقات العامة للمجلس الوطني الكردي وممثلي المكونات السورية الأخرى، هو امتداد لمشروع بناء القدرات للمجلس الوطني الكردي في سوريا.

تم إطلاق مشروع تشارك السلطة لسوريا موحدة في عام 2018 استنادا وامتدادا من تعاون سابق مع المجلس الوطني الكردي في سوريا. في ورشات الحوار التي انعقدت عام 2017، شارك العديد من الشخصيات وممثلين عن مختلف المجموعات الإثنية والدينية واللغوية في مناقشات حيوية حول مستقبل سوريا. بناء على ذلك، فإن الغاية من مشروع تشارك السلطة لسوريا موحدة هو تطوير أفكار جديدة لسوريا موحدة وديمقراطية بالتعاون مع ممثلين وسياسيين وشخصيات معروفة من مختلف المجموعات الإثنية والدينية واللغوية، وأيضا ممثلين عن المجلس الوطني الكردي في سوريا.

إن المحور الرئيسي للمشروع هو تنظيم ورشات حوار يشارك فيها ممثلون عن مختلف المجموعات الإثنية والدينية واللغوية جنباً إلى جنب مع خبراء دوليين، لوضع حجر الأساس والنقاط الرئيسية لدستور من أجل سوريا. كما ويهدف المشروع إلى زيادة الوعي بمصالح وخصوصية جميع المكونات في سوريا. لذا نود أن نوفر آخر المعلومات عن الوضع الحالي والعام لجميع المكونات في سوريا باللغات الإنجليزية والألمانية والعربية على هذا الموقع ووسائل التواصل الإجتماعي فيسبوك وتويتر لنضمن الوصول إلى شرائح أوسع.